Questions? Feedback? powered by Olark live chat software

حماية الاسنان

Smile Dubai  تعتبر مهنة طب الأسنان من المهن الجراحية التي تستلزم الملامسة المباشرة للأنسجة والسوائل الفموية بما فيها الدم واللعاب من قبل أعضاء الفريق الطبي .

واهم ما في الأمر هو التشخيص السليم لمدى سلامة السن المراد فاذا كان السن ضعيفا أو ان هناك تسوسا أو كسرا يمتد الى الجذور تحت العظم أو ان الجذور مكشوفة بسبب أمراض لثوية متقدمة أو أي سبب آخر قد يقلل من فرص انقاذ السن فالأفضل خلع السن.

    وتعتبر مهنة طب الأسنان من المهن الجراحية التي تستلزم الملامسة المباشرة للأنسجة والسوائل الفموية بما فيها الدم واللعاب من قبل أعضاء الفريق الطبي .

وتلك الأنسجة والسوائل قد تحتوى على العديد من الجراثيم والفيروسات المسببة للأمراض المعضلة كأمراض نقص المناعة المكتسبة والالتهاب الكبدي الوبائي .

ان خطر انتقال العدوى لا يقتصر على المرضى غير المصابين فقط ولكنه يشمل الفريق الطبي بجميع أعضائه من أطباء ومساعدين وممرضين وفنيين وعمال نظافة حيث ان العدوى قد تنتقل من مريض لمريض آخر أو من المريض الى أحد أفراد الطاقم الطبي أو من أحد أفراد الطاقم الطبي للمريض.

ومما يفاقم من حجم المشكلة أن تتبع التاريخ المرضى للمرضى عن طريق الأسئلة والنماذج الخاصة بذلك قد لا يسفر الا عن الكشف على 20% من أعداد المرضى المصابين فعليا بأمراض معدية .

ولابد هنا من التنويه بأن مكافحة انتقال العدوى من تلك الأمراض ومثيلتها هي مسؤولية مشتركة بين طبيب الأسنان ومساعده وفني المعمل والإدارة على حد سواء .

وعلى الرغم من ذلك فقد أثبتت الدراسات بأن اتباع الطرق الحديثة للتعقيم والتطهير داخل عيادات الأسنان يسهم مساهمة فعالة في الحد من انتقال العدوى .

وبناء عليه فان جميع الإجراءات المذكورة من شأنها الحد من انتقال الجراثيم ومكافحة العدوى لذلك يجب اتباعها كما يجب توفير جميع المواد اللازمة لذلك لاسيما وأن التكلفة المادية لتلك المستلزمات بسيطة ولا تقارن بالتكلفة المادية والمعنوية لعلاج مريض أصيب بأحد تلك الأمراض المعدية من خلال عيادة الأسنان .